مجلة جدارا للدراسات والبحوث

كلمة رئيس التحرير

بسم الله الرحمة الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

يشرّفنا العمل لخدمة البحث العلمي ورصانته من خلال رئاسة تحرير مجلة جدارا للدراسات والبحوث؛ حيث تعد المجلة رافداً أساسياً لفضاءات البحث العلمي الرصين التي تحكّم وفق معايير الجودة المعتمدة محلياً ودولياً، من علماء يتصفون بالقدرة البحثية والمعرفية الدقيقة في مجالات إبداعاتهم وعلى مختلف المستويات.

وجامعة جدارا إذ تحتضن هذه المجلة، التي تتجدد اليوم برؤى عالمية وخطة نهوض، تتدبر أمرها هيئة إستشارية ذات خبرات، من أصحاب الكفاءات في بلدانهم، وهيئة تحرير تتابع عملها بجد وتفانٍ.

وإنها لفرصةٌ أن أدعو جميع الباحثين في كافة المؤسسات بدولهم برفدنا ببحوثهم الرصينة، إسهاماً في تحقيق أبعاد البحث العلمي خدمة للإنسان والإنسانية، كل ذلك يأتي وفق خطة استراتيجية مبنية على أساس رؤية ورسالة وقيم واضحة الأهداف والمضامين وفق المعايير والأسس العالمية المتبعة إضافة لأعداد تخصيصية نوعية وزيادة أعداد صدورها سنوياً آملين أن يرفد الباحثين العرب بالنفع والفائدة.

ونتطلع للنهوض بالمجلة من عدة نواحي أهمها تصنيفها في قواعد بيانات عالمية مثل إبسكو ومن ثم سكوبس وكلريفيت أنليتيك وغيرها؛ إضافة لإستكتاب مجموعة من العلماء المعروفين في مجالات بحثية مختلفة لرفد المجلة وتقويتها في أبحاث رصينة ومميزة؛ كما نسعى لإشراك المخرجات الأميز لطلبة الدراسات العليا وأبحاثهم في المجلة خدمة لهم والمجلة؛ وهذا حتماً سيعزز فرص النهوض بالمجلة صوب العالمية.

ستكون المجلة إضافة نوعية للمكتبة البحثية ورافد رئيس للبحث العلمي الرصين؛ ونتطلع لمزيد من التطوير والتحسين في كل شيء فيها من جودة بحث وتصنيف وعالمية وإخراج وغيرها.

شكراً من القلب للباحثين الذين يساهمون في رفد المجلة بالمزيد من الأبحاث والقيمة المضافة؛ وعلى عهد النهوض بالمجلة نستمر بحول الله تعالى.    

واقبلوا فائق التقدير والاحترام

رئيس التحرير- رئيس الجامعة

الأستاذ الدكتور محمد طالب عبيدات